الصراعات الفتحاوية في لبنان تتجدد وقرار بإعفاء قيادي في الجنوب

مع بدء مرحلة الانتخابات في حركة فتح في لبنان تجددت الصراعات الداخلية وبدأت عمليات التحريض والتحشيد.

فقد جرى تهديد العشرات من أعضاء حركة فتح بالفصل بتهمة الانتماء لتيار محمد دحلان.

كما انتقلت الصراعات بين ماجد فرج وجبريل الرجوب على رئاسة السلطة خلفا لمحمود عباس إلى كوادر حركة فتح في لبنان.

وضمن هذا الصراع قررت حركة فتح إعفاء سمير زيداني أمين سر شعبة مخيم البص في منطقة صور بسبب الخلاف بينه وبين العميد توفيق عبد الله أمين سر حركة فتح في المنطقة وهو قريب لسفير فلسطين في لبنان أشرف دبور.

ويعتبر أنصار زيداني الذي له شعبية داخل حركة فتح في مخيم البص أن قرار الفصل باطلا.

التعليقات مغلقة.